المناعة الخلوية

إذا تمكن الفيروس من اختراق الخلايا تبدأ أنواع خاصة من الخلايا الليمفاوية التائية في مهاجمة الفيروسات إما بتفجير الخلايا المصابة أو عن طريق إنتاج أسلحة تسمى الوسائط التي تقوم بمهاجمة الخلايا المصابة والقضاء على الفيروسات بداخلها.
واكثر خلايا الجهاز المناعي أهمية الخلايا التائية الرباعية والمسماة كذلك بالخلايا التائية المساعدة حيث أنها تقوم بمساعدة جميع خلايا الجهاز المناعي الأخرى في القيام بعملها ولذا فان عدد الخلايا التائية الرباعية يستخدم كمؤشر عند متابعة الحالة الصحية لآي مصاب بفيروس الإيدز وهذه الخلايا التائية الرباعية إذا انخفض عددها إلى النصف تبدأ بعض الأعراض المرضية في الظهور

بعض أنواع الأجسام المضادة تنجح في صد غزو الفيروسات ومنع المرض نهائيا وقد توجد بالجسم حتى نهاية العمر والبعض الآخر من هذه الأجسام المضادة تظل بالجسم لفترة معينة يبدأ بعدها حدوث المرض مرة أخر